زوايا

يهتم بكل زوايا و جوانب الحياة

تحت العنوان

تحت العنوان

الأخبار

عبري: السلطة تعيد ملايين الشواقل الى إسرائيل بعد أن حولتها سراً !!

أوضحت مصادر عبرية ، مساء اليوم الاحد، ان السلطة الفلسطينية أعادت ملايين الشواقل الى اسرائيل بعد أن حولتها سراً .

و تداولت قنوات عبرية، عدة أخبار حول قضية أموال المقاصة التي تجمعها إسرائيل لصالح السلطة الفلسطينية واقتطعت قبل شهرين جزءاً كبيرا منها يوازي ما تدفعه السلطة الفلسطينية من مساعدات لعائلات الشهداء والاسرى.

واشارت الى ان اسرائيل، وخشية منها على ان تقود الازمة المالية التي تعانيها السلطة بسبب عدم استلامها اموال المقاصة، حولت سراً نحو 660 مليون شيقل لكن السلطة الفلسطينية رفضت استلامها واكدت تمسكها باعادة جميع الاموال الفلسطينية المستحقة كاملة.

وبحسب قناة عبرية، فإن اجتماعا طارئا عقد بين بنيامين نتنياهو، وموشيه كحلون، ناقشا خلاله الأزمة المالية للسلطة الفلسطينية، في ظل امتناع السلطة عن تسلم اموال المقاصة بسبب اقتطاع اسرائيل مبالغ منها، واصرارها (السلطة الفلسطينة) على تسلمها كاملة.

ووفقا للقناة، فإن نتنياهو وكحلون ناقشا إمكانية إقناع الرئيس الفلسطيني محمود عباس بقبول مئات ملايين الشواكل (من المقاصة)، إلا أنه رفض ذلك وطلب كامل الأموال المقتطعة.

وأشارت إلى أنه يجري خلف الكواليس البحث عن حلول تسمح بتحويل الأموال للسلطة الفلسطينية، لمنع انهيارها، وذلك بناءً على توصية من جهاز الشاباك (الاستخبارات الاسرائيلية) الذي دعا نتنياهو لإعادة الأموال الى السلطة الفلسطينية.

من جانبها ذكرت قناة “ريشت كان” التلفزيونية العبرية، أن هناك مخاوف شديدة من انهيار السلطة لدى الأجهزة الأمنية ولدى المستوى السياسي الاسرائيلي، ما دفعها لنقل نحو 660 مليون شيكل للسلطة سراً، إلا أن الأخيرة رفضت استلامها وطلبت كامل المبلغ المقتطع.

وأشارت إلى أن نتنياهو وكحلون درسوا عدة خطط لمحاولة إقناع السلطة بتسلمها، إلا أن امتناع السلطة الفلسطينية عن ذلك، قد يدفعها لخطوات أخرى من أجل منع تدهور الأوضاع الاقتصادية للسلطة الامر الذي يهدد بانهيارها.

وقالت قناة 13 العبرية، بأن كحلون اجتمع مع وزير الشؤون المدنية حسين الشيخ لبحث هذه القضية، وان الأخير (حسين الشيخ) طالب بدفع الأموال المقتطعة كاملا.

وبحسب القناة السابعة العبرية، اسرائيل حولت ملايين الشواقل الى السلطة لمنع انيهارها ولتخفيف الازمة المالية عنها، لكن القيادة الفلسطينية اعادت الامول الى اسرائيل ورفضت استلامها.

ولفتت القناة الى ان اعادة الاموال من قبل السلطة كانت القضية الرئيسية التي ناقشها اليوم رئيس الوزراء نتنياهو ووزير المالية كحلون.

يشار الى أن السلطة الفلسطينية رفضت استلام اموال المقاصة عقب مصادقة المجلس الوزراي المصغر “الكابينت” على اقتطاع اسرائيل لرواتب ومخصصات الشهداء والجرحى والاسرى التي تقدر بحوالي 41 مليون و800 الف شيكل وذلك من قيمة اموال الضرائب الفلسطينية التي تجبيها اسرائيل لصالح السلطة.

Follow by Email
Facebook
Facebook
TWITTER
Visit Us
YouTube
Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial

تابعنا

Follow by Email
Facebook
Facebook
TWITTER
Visit Us
YouTube